اتفاقية لإنشاء وتشغيل حاضنة بين اليرموك والشركة الذكية للخدمات الهندسية | كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية

أخبار الكلية

اتفاقية لإنشاء وتشغيل حاضنة بين اليرموك والشركة الذكية للخدمات الهندسية

وقع رئيس جامعة اليرموك الأستاذ الدكتور زيدان كفافي، ومدير عام الشركة الذكية للخدمات الهندسية المهندس مراد سمان اتفاقية تعاون لإنشاء وتشغيل حاضنة أعمال للشركة في مجمع الريادة الأكاديمي بكلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية بالجامعة، بهدف تطوير وبناء ودعم مجموعة متنوعة من النظم والتطبيقات الالكترونية في مجالات تطبيقات الشبكات والانترنت وانترنت الاشياء، إضافة لتقديم خدمات برمجية باستخدام تقنيات حديثة.

وأكد كفافي خلال توقيع الاتفاقية حرص اليرموك على تعزيز الشراكة مع مؤسسات القطاعين العام والخاص بهدف توفير فرص تدريب فعلية لطلبة الجامعة وخريجيها وتأهيلهم وبناء قدراتهم وتزويدهم بالخبرات العملية لتلبية حاجات ومتطلبات سوق العمل وحثهم على الابتكار وتسخير التكنولوجيا لتوفير الخدمات المختلفة لأبناء المجتمع، ومواكبة أحدث ما توصلت إليه العلوم والمعارف، مما يسهم في تعزيز تنافسيتهم في سوق العمل المحلي والدولي.

من جانبه أعرب السمان عن سعادته بهذه الشراكة مع جامعة اليرموك التي تحظى بسمعة متميزة على الصعيدين المحلي والدولي وخاصة في المجالات الهندسية المختلفة، مشيرا إلى أن هذا النوع من الشراكات يساهم في إعداد طلبة الجامعة وتأهيلهم لتجاوز صعوبات بيئة العمل وخلق فرصة حقيقية لدمج الطلاب في سوق العمل بشكل مباشر وتبني افكارهم الإبداعية، موضحا أن الشركة تعتبر من الشركات الرائدة محليا في تركيب وتشغيل وصيانة محطات الاتصالات الخلوية التابعة للمشغلين.

وبموجب الاتفاقية توفر الجامعة قاعة مناسبة للحاضنة، كما تتولى توفير الدعم الإداري واللوجستي والفني الممكن الذي تتطلبه طبيعة عمل الحاضنة من اجل تحقيق أسباب نجاح وفعالية التدريب، بالإضافة إلى مراقبة عملية تدريب الطلاب بشكل دائم.

في حين تتولى الشركة مسؤولية تجهيز الحاضنة بأجهزة الكمبيوتر والبرمجيات وأية أجهزة أو مستلزمات تتطلبها طبيعة العمل، وتأمين مشرف مختص للتدريب من ذوي الخبرة في مجال عمل الشركة.

وحسب الاتفاقية تتعهد الشركة بقبول 3-6 متدربين من الطلبة كل ستة شهور يتم اختيارهم وفقاً لمعايير وأسس الشركة وبموافقة الجامعة، على أن يتم متابعة كافة المشاريع والبرامج التدريب للطلبة بحيث يكون التدريب واقعياً وحقيقياً لتحقيق مصلحة المتدرب والشركة والسوق المحلي، مع التقيد بكافة القوانين والأنظمة المعمول بها في الجامعة فيما يتعلق بأنشطة الحاضنة.

وحضر توقيع الاتفاقية نائب رئيس الجامعة للشؤون الاكاديمية الأستاذ الدكتور زياد السعد، ونائب عميد كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية الدكتور محمد الجراح، ومدير مجمع الريادة الاكاديمية للتميز الدكتور عبدالكريم التميمي، ومدير العلاقات والمشاريع الخارجة الدكتور موفق العتوم، ومدير العلاقات العامة والإعلام الدكتورة ناهدة المخادمة، وعدد من المسؤولين في الجانبين.