أحداث ومؤتمرات الكلية

رئيس اليرموك يفتتح المعرض المعماري الأول "تكوين"

رعى رئيس جامعة اليرموك الاستاذ الدكتور زيدان كفافي افتتاح فعاليات المعرض المعماري الاول "تكوين"، الذي نظمه قسم هندسة العمارة في كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية.

ولفت كفافي الى مدى ارتباط هندسة العمارة بالفن، فالمهندس يعكس فنه وإبداعه على تصميمه المعماري، مشيرا الى ان فن العمارة الذي بدأ قبل ١٠٠٠ عام لم يبدأ بشكل اعتباطي وإنما يعكس الفكر الإنساني والشخص الذي يتبناه.

وقال كفافي ان وجود قسم هندسة العمارة في جامعة اليرموك يعتبر اضافة متميزة وفخرا للجامعة، لافتا الى ان المعرض المعماري الأول يعكس افكار الطلبة واساتذتهم، مؤكدا ان الطلبة هم من يرفعون راية الاردن ويبنون مستقبلها في ظل حضرة صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني.

بدوره اكد عميد الكلية الاستاذ الدكتور خالد الغرايبة دأب الكلية منذ نشأتها لتوفير تعليم هندسي تطبيقي ذو صبة مباشرة باحتياجات المجتمع للمساهمة في بناء الوطن ورفده بالكوادر الفنية المؤهلة والقادرة على الاستجابة لتطور العلوم الهندسية والتكنولوجية في العالم.

ولفت الى ان انعقاد المعرض المعماري الاول لقسم هندسة العمارة يأتي تتويجا للجهود التي بذلها طلبة القسم واعضاء الهيئة التدريسية فيه على مدى الخمس سنوات الماضية، حيث يتضمن المعرض انجازات طلبة القسم من مشاريع قاموا بانجازها في مختلف سنوات الدراسة وتميزت بطابعها التطبيقي الموجه لحاجات القطاع الصناعي وحاجات المجتمع بشكل عام.

واكد الغرايبة ان الانسان الاردني قادر على إنجاز الكثير اذا اعطي الفرصة وتوفرت له البيئة المناسبة، مؤكدا على قدرة مؤسسات التعليم الوطنية على رفد المجتمع وقطاعاته المختلفة بالأفكار الابداعية وتطبيقها عمليا بعقول وايدي اردنية.

من جانبها القت المهندسة سلوى العلاونة كلمة أشارت فيها إلى ان معرض "تكوين" هو نتاج عن مساق التصنيع المعماري الذي يعتبر الأول من نوعه على مستوى الجامعات الأردنية حيث خرج القسم بمجموعة من المخرجات طبقت على أرض الواقع بأبعادها الحقيقية، وتستحق المشاركة مع السوق المحلي والجامعات والمؤسسات الحكومية، كما يتضمن المعرض مشاريع مختلفة من مخرجات مساقات التصميم المعماري، مشيرة إلى ان فكرة المعرض تقوم على إعادة استخدام المواد التي يعتقد بأنها غير مفيدة وتكوين منتجات منها تعود بالفائدة على الفرد والمجتمع والبيئة.

وسلم كفافي خلال فعاليات الافتتاح الدروع التكريمية للطلبة وأعضاء هيئة تدريس القسم المشاركين في المعرض والذين تم تقسيمهم إلى أربعة فرق هي فريق مشاريع التصميم، والمنطقة التفاعلية، ومشاريع التصنيع، والدعاية والإعلان.

وخلال تجواله في أروقة المعرض استمع كفافي إلى شرح عن المشاريع المعروضة ومدى فائدتها وانعكاساتها الإيجابية على المجتمع، حيث أشاد بالمستوى المتميز لهذه المشاريع والتي تعكس مدى اندماج الطلبة وابداعاهم في مجال تخصصهم من جهة، ومدى حرص أعضاء هيئة تدريس القسم على اكساب الطلبة مختلف العلوم والمهارات التي تمكنهم من الابداع والريادة.

,حضر فعاليات الافتتاح نائبا رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية، والإدارية، وعدد من عمداء الكليات، واعضاء الهيئة التدريسية في الكلية وحشد من طلبتها.